قصص سكس العمة النايمة وابن الاخ ونيك ساخن


Click to Download this video!
0 views
0%

قصص سكس العمة النايمة وابن الاخ ونيك ساخن

قصص سكس العمة النايمة وابن الاخ ونيك ساخن, قصص سكس محارم ولد ينيك عمته المطلقة ,قصص سكس محارم ساخنة نيك كس العمة اشرموطة بعنف

وجدت نفسي في تلك الليلة الساخنة انام مع عمتي في سرير واحد و السبب هو اننا كنا في عرس و جميع افراد العائلة قررو ان يبيتو في بيتنا و اصبحت الغرف مليئة بالصغار و الكبار و انا حظي اوقعني مع عمتي التي جاءت الى غرفتي وقررت ان تبيت معي و كدت اطير من الفرحة لاني كنت اريد ان احتك بها . و لم تكتفي عمتي بذلك بل جاءت الى غرفتي و هي في قمة تبرجها حيث ارتدت روب فاضح جدا و كانها تريد ان تقول لي ارجوك نيكني انا هنا و قد خططت للامر جيدا حيث في الاول ذهبت انا للفراش و تظاهرت اني نائم و حين جاءت عمتي المثيرة بدا قلبي ينبض بقوة و شبقي يرتفع و كنت انظر اليها بنصف عين و اراها كيف تخلع الستيان و الكيلوت من دون ان تتنزع ذلك الروب المثير ثم صعدت السرير امامي
و اول شيء لفتني هو رائحتها الانثوية الجميلة و زبي كان قد قام من قبل و لكن زاد انتصابه اكثر و الشبق مرتفع الى اقصى درجة و انا انام مع عمتي على فراش واحد ثم التفتت الى الجهة الاخرى و اعطتني طيزها وطبعا كان الجو حار جدا و لم نكن نتغطى باي شيء . ثم بعد لحظات فقط بدات اسمع شخيرها و اقتربت منها و وضعت زبي على طيزها كي اتحسس درجة نومها و لكن لم تتوقف عن الشخير ثم وضعت يدي على صدرها و بدات المس لها بزازها و اتحسس فيهما و اقبلها و هي توقفت عن الشخير و لكنها لم تلتفت الي و انا كنت قد سخنت الى الدرجة التي يستحيل ان اتوقف فيها عن اللعب بصدرها و انا في اقصى حالات ارتفاع الشهوة و اان انام مع عمتي في سرير واحد و كنت متاكد انها صاحية و لو دارت الي لصارحتها ان طيزها و بزازها لا يمكن ان اقاومهما
و حتى اسخن عمت اكثر وضعت اصبعي في كسها و ادخلته و بدات افرك لها و اهيجها و هي لم تتحمل و انطقت تتغنج اه اه اح اح و تعمل اصوات ثقيلة حتى توهمني انها نائمة و لكن انا قربت فمي من اذنها و قلت لها انت احلى عمة اه اه اه و انا انام مع عمتي في سري واحد و قد عريتها و زبي حك بين فلقات طيزها الكبير . ثم قلبتها و بدات اقبلها و اسمع نبض قلبها و اعرف انها صاحية و لا ادري ان كان الخجل او انها تريد ان تظهر امامي انها لا تعلم و لكن انا ركبت فوقها و حشرت زبي في ذلك الكس العرقان الساخن جدا و بدات انيكها بكل قوة و انا اذوب حيث كان كس عمتي واسع نوعا ما و لكنه جد حار و حلو و لزج و انا انيك واستمتع و انام مع عمتي في سرير كانها زوجتي
و كان كسها اسخن من زبي و اقوى حيث بسرعة كبيرة اجرتني حلاوة الكي على ضخم منيي كاملا داخل كسها حيث كنت اخور و انا ادخل زبي و اقذف حليبي بتلك الحرارة الجنسية الكبيرة وانا العق حلمتها و امصها لها بقوة كبيرة و عمتي لم تفتح عينيها و انا اقول لها افتحي عينيك يا شرموطتي اعرف انك صاحية . ثم سحبت زبي من الكس بحرارة جميلة جدا بعد ان شبعت من الكس و النيك مع عمتي الجميلة الممحونة و رحت انام مع عمتي في السرير و انا اعانقها حتى غلبني النوم و لما صحيت وجدتها قد ذهبت و لكن لم افتح امامها الموضوع

From:
Date: سبتمبر 9, 2018
More videos

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. .